أقلام حرة

الكركارات؛ اللقمة المسمومة

بدأت الحرب الصحراوية المغربية الثانية، وبالتأكيد، سيتوقف على نتائجها مستقبل التعايش والسلام الاقليمي. ذلك هو الرأي المعبر عنه من طرف العديد من خبراء هذا النزاع وهو، كذلك، القناعة الراسخة لدى جيران الشعب الصحراوي الذين يشطارونه، بشكل مباشر، آلام لدغة التوسع… اقرأ المزيد »الكركارات؛ اللقمة المسمومة

كيف نتجاوز الجسر العاطفي؟

بقلم: ولاد موسى الاستنتجات الاولية منذ ميلاد وظهور المبادرة الصحراوية من أجل التغيير، كتيار سياسيي يعكس رأي اكثر شفافية وانتقاد للواقع المعاش منذ عقود من الصراع في الصحراء الغربية. فبمجرد استنفاذ الثقة الممنوحة لحركة التحرير الوطني، جبهة البوليساريو منذ بداية… اقرأ المزيد »كيف نتجاوز الجسر العاطفي؟

صوت الوطن أم صوت أسياده

بقلم: عبد الله كزيزا نعي جيدا بانهم اصحاب اقلام مأجورة، لايهمها الا الاسترزاق والتطبيل للقيادة المجرمة المتابعة قضائيا، قيادة تسهر المبادرة الوطنية من أجل الإصلاح والتغيير لاجتثاثها من المشهد السياسي، نتيجة لاجرامها في حقنا قاطبة. ولم تكن محطة جنيف المتعلقة… اقرأ المزيد »صوت الوطن أم صوت أسياده

رد على تدوينة ياسين!

بقلم: ك.ح لا نعرف ولا نعلم باسم ياسين هذا اللهمً اسم مستعار والذي نعرفهً بهذا الاسم مناضل قديم اعتقد انه انبرى من الواجهة ولم اسمع به منذ سنين خلت، هذا المقال باسم مستعار ينمً عن الخوف والتبعية والتبهديل التابعةً للزمرةًالثلاثيةً… اقرأ المزيد »رد على تدوينة ياسين!

الرصاصة الأخيرة

بقلم: النخ بدا بعد و قف إطلاق مع المحتل المغزبي الذي كادت تعصف به الحرب إذ أصبح على شفا حفرة من الإنهيار؛ قررت قيادتنا (الرشيدة) وضع السلاح جانبا وتوقيف حرب كانت هي سر إنتصاراتنا و إنجازاتنا الحقيقية و الملموسة كلها،… اقرأ المزيد »الرصاصة الأخيرة

هل موريتانيا جادة في حيادها ؟

بقلم: الغيث امبيريك على موريتانيا الرسمية أن تحدد موقفها الحقيقي من قضية الصحراء الغربية، فكثيرة هي الإنزلاقات الخطيرة في السياسة الموريتانية عقب كل حكومة جديدة، الشيء الذي يثبت عدم تمسك الشناقطة  بمبادئهم  والتزاماتهم  الدولية ،وكما مرة أشرنا إلى  اعتراف موريتانيا… اقرأ المزيد »هل موريتانيا جادة في حيادها ؟

وداع قبل الترحاب .. حاسي عبدالله استان

بقلم: حمه عبد الفتاح هلا بتعينات الفرلمان .. بشيوخ و اطفال البرلمان.. وسهلا بخزعبلات الرابونيستان.. لكل قبيلة وزارة.. ولكل عشيرة سفارة.. شدى للأمير طبالا و زمار.. ولمديح الشيخ ابتهال و اذكار.. لكل وارث عرش ..وغفران لكل عبثية بسطيلة و زعفران..… اقرأ المزيد »وداع قبل الترحاب .. حاسي عبدالله استان